رئيس الجمهورية يوجه بفرض رسوم على فواتير الجوال والسجائر لدعم مراكز السرطان

وجه فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية الحكومة باتخاذ الإجراءات الكفيلة بسن تشريع يفرض رسوم على فواتير الهاتف النقال والسجائر تخصص لدعم مراكز السرطان بالإضافة إلى إصدار طابع بريدي تخصص عائداته لتحقيق نفس الغاية.
كما وجه خلال استقباله اليوم الثلاثاء ومعه عبدربه منصور هادي نائب رئيس الجمهورية المشاركين في المؤتمر الخليجي الرابع للاتحاد الخليجي لمكافحة السرطان والذي يعقد في العاصمة صنعاء خلال الفترة 16-18 فبراير الجاري، بشراء عدد من الأجهزة الخاصة بالكشف المبكر لأمراض السرطان وباعتبار إن الوقاية خير من العلاج.
وطالب فخامة الرئيس الحكومة بمنع التدخين في الأماكن العامة وخاصة في الجامعات والمدارس بمختلف مستوياتها وكذا وسائل المواصلات العامة والتنبيه من المخاطر التي يسببها التدخين على الصحة العامة بالإضافة إلى تشديد الرقابة على استخدام المبيدات والسموم التي تلحق أضرارا بالصحة وتتسبب في حدوث الأمراض.
وأكد مجددا على ضرورة الإسراع بإنشاء عدد من مراكز السرطان في كل من محافظات حضرموت، وعدن، والحديدة وتعز بالإضافة إلى العاصمة صنعاء. مشيرا إلى أهمية تبني حملات توعية واسعة بإمراض السرطان وبالتنسيق بين وزارتي الصحة والإعلام بهدف الاكتشاف المبكر والوقاية المبكرة من هذه الأمراض الخبيثة.
ورحب فخامة الرئيس بالمشاركين. منوها بالنتائج والتوصيات التي سيخرج بها المؤتمر.
من جانبهم اطلع المشاركون في المؤتمر فخامة الرئيس، علي نتائج أعمال المؤتمر الذي يعقد تحت شعار "سرطان الرأس والعنق" وشارك فيه أطباء وأخصائيون من دول مجلس التعاون الخليجي وكندا وعدد من الدول الأخرى. مشيدين بما حظي به المؤتمر من رعاية وما بذلته بلادنا من جهود لمكافحة أمراض السرطان.

وحضر المقابلة وزير الصحة العامة والسكان الدكتور عبدالكريم راصع ورئيس المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان عبدالواسع هائل سعيد ومدير عام المركز الوطني لمكافحة أورام السرطان الدكتور نديم محمد سعيد.