رئيس الجمهورية يوجه خطاباً وطنياً عشية الاحتفالات بعيد الثورة

تحتفل بلادنا بعد غد السبت بالعيد الوطني الـ47للثورة اليمنية 26سبتمبر الخالدة وسط أجواء من الأفراح والابتهاجات بالانجازات المحققة للوطن في مختلف الأصعدة والمجالات التي عوضت شعبنا اليمني سنين الحرمان التي عاشها في ظل الحكم الامامي المستبد.. وعلمت "26 سبتمبر" أن فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية سيوجه عشية السادس والعشرين من سبتمبر خطاباً هاماً لجماهير الشعب اليمني بمناسبة العيد السابع والأربعين لثورة 26 سبتمبر المجيدة، يحيي فيه أعياد الثورة المجيدة وانتصارات شعبنا الجسور على العهد الإمامي الظلامي المنبوذ وعلى الاستعمار البريطاني البغيض. ومن المنتظر أن يتناول خطاب فخامة الرئيس مختلف القضايا الوطنية الراهنة، وجهود الدولة المستمرة في لاستدامة عجلة التنمية والتقدم تحقيقاً لطموحات شعبنا في تحقيق المزيد من المنجزات في كافة أصعدة ومجالات البناء الوطني والتنمية الشاملة.ومن المقرر أن تشهد مختلف المناطق والمحافظات افتتاح وتدشين ووضع حجر الأساس للعديد من المشاريع الخدمية والتنموية التي تضاف الى سجل المنجزات المحققة على مستوى الخارطة اليمنية في ضل العهد الميمون للثورة اليمنية المباركة 26سبتمبر و14اكتوبر تحت قيادة ابن اليمن البار فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية..وستشهد مختلف المحافظات احتفالات فنية وفعاليات احتفائية بهذه المناسبة الوطنية الخالدة ووفاء للتضحيات الجسيمة التي قدمها أبناء الشعب اليمني انتصارا لإرادته في تحقيق الثورة وترجمة أهدافها السامية.