رئيس الجمهورية يبحث مع الرئيس مبارك العلاقات الثنائية وتطورات المنطقة

استقبل الرئيس المصري محمد حسني مبارك اليوم الاحد فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية، في مدينة شرم الشيخ المصرية. وخلال اللقاء هنأ فخامة الرئيس، نظيره المصري بنجاح العملية الجراحية التي اجريت له في ألمانيا..متمنيا له الصحة والعافية. ونوه فخامته بالعلاقات الثنائية التي تربط اليمن ومصر والشعبين اليمني والمصري... معربا عن تقدير اليمن لمواقف مصر ووقوفها إلى جانب اليمن ودعم أمنه واستقراره ووحدته. من جانبه طمأن الرئيس المصري، فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية على صحته بعد إجراء العملية... معبرا عن شكره وتقديره لفخامته على مشاعره الأخوية الصادقة. وجدد الرئيس المصري موقف مصر الداعم لليمن وأمنه واستقراره ووحدته..منوها بمواقف فخامة الرئيس الحريصة على قضايا الأمة العربية والإسلامية... مؤكدا على عمق ومتانة العلاقات المصرية اليمنية التاريخية. وفي اللقاء بحث الرئيسان جوانب العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين اليمني والمصري وسبل تعزيزها وتطويرها، فضلا عن تشاورهما حول القضايا والتطورات على الساحتين العربية والإقليمية التي تهم البلدين والأمة العربية وفي مقدمتها نتائج القمة العربية الـ22 التي عقدت في مدينة سرت الليبية والجهود المبذولة للدفع بمسيرة العمل العربي المشترك وتطوير آلياته. وكان فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية قد وصل في وقت سابق اليوم إلى مدينة شرم الشيخ المصرية في زيارة يطمئن خلالها على صحة نظيره المصري محمد حسني مبارك، حيث كان في استقباله بمطار شرم الشيخ رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف، وعدد من المسؤولين المصريين، وسفير اليمن لدى مصر الدكتور عبد الولي الشميري، ومندوب اليمن لدى الجامعة العربية عبد الملك منصور، وأعضاء السفارة. ولدى وصوله إلى شرم الشيخ أدلى فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية بتصريح لوسائل الإعلام قال فيه: "يسعدني أن أقوم بهذه الزيارة الأخوية لجمهورية مصر العربية الشقيقة لزيارة أخي فخامة الرئيس محمد حسني مبارك والاطمئنان على صحته وتهنئته بنجاح العملية الجراحية التي أجراها في ألمانيا".

وأضاف فخامته: نحن في الجمهورية اليمنية قيادةً وحكومةً وشعباً نثمّن عالياً مواقف مصر وقيادتها إلى جانب اليمن وأمنه واستقراره ووحدته وليس هذا بغريب على مصر التي وقفت دوماً إلى جانب أشقائها في اليمن في أحلك الظروف والمنعطفات وامتزج الدم اليمني بالدم المصري على تراب اليمن دفاعاً عن الثورة اليمنية. وتابع فخامة الرئيس: ولا شك أننا وخلال هذه الزيارة سنبحث مع أخي فخامة الرئيس مبارك كل ما يهم تعزيز العلاقات الأخوية المتينة والتعاون المشترك بين البلدين ولما يحقق المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين اليمني والمصري، بالإضافة إلى التشاور وتبادل وجهات النظر إزاء التطورات والمستجدات العربية والإقليمية والدولية التي تهم البلدين والأمة العربية في الظروف الراهنة التي تستدعي مثل هذا التشاور بين الأشقاء خاصة ما يتصل بتنسيق جهود البلدين إزاء تفعيل العمل العربي المشترك وخدمة أهداف الأمة العربية. ويرافق فخامة الرئيس في هذه الزيارة رئيس مجلس الشورى عبد العزيز عبد الغني، ووزير الخارجية الدكتور أبو بكر القربي، وأمين عام رئاسة الجمهورية عبد الله حسين البشيري، ورئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب جبران مجاهد أبو شوارب.

رئيس الجمهورية يبحث مع الرئيس مبارك علاقات التعاون والوضع في الاراضي الفلسطينية

بحث فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية في اتصالا هاتفيا اليوم مع اخيه فخامة الرئيس محمد حسني مبارك رئيس جمهورية مصر العربية، سبل تعزيز وتطوير علاقات التعاون الثنائية،بما من شأنه الدفع بها نحو افاق اوسع لخدمة المصالح المشتركة للشعبين.
وجرى خلال الاتصال أيضا بحث الاوضاع والمستجدات على الساحة العربية وعلى وجه الخصوص الاوضاع في الاراضي الفلسطينية والجهود المشتركة لرأب الصدع وتحقيق الوفاق والمصالحة الفلسطينية على قاعدة الحوار بين حركتي فتح وحماس وبما من شأنه الحفاظ على وحدة الصف الفلسطيني وتوجيه كافه الجهود لتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني في التحرر والاستقلال واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.