رئيس الجمهورية يرفض المبادرة القطرية ويدعو إلى احترام ارادة الشعب

رفض فخامة الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية، اليوم، المبادرة القطرية في حل الأزمة الراهنة واعتبرها تدخل "سافر" في الشأن اليمني.

وقال فخامة الرئيس في كلمته أمام ملايين اليمنيين الذي توافدوا إلى ميدان السبعين في جمعة الوفاق لتأكيد تأييدهم للشرعية الدستورية ورفضهم للفوضى والتخرب " ان قوتنا وشرعيتنا نستمدها من قوة شعبنا اليمني العظيم وليس من طرف أخر" لا من قطر ولا غيرها فالمبادرة القطرية، مرفوضة، مرفوضة، مرفوضة".

ووصف فخامة رئيس الجمهورية التدخل القطري في الشأن اليمني "بالسافر" وقال "مرفوض ما تأتي به المبادرة القطرية وقناة الجزيرة نحن نملك إرادتنا بأنفسنا نحن وجدنا في اليمن أحرارا لا نستمد قوتنا إلا من شعبنا".

ودعا فخامته كافة الأشقاء والأصدقاء إلى احترام إرادة الشعب اليمني، الذي خرجوا بالملايين مؤكدين على حقهم الديمقراطي وتمسكهم بالشرعية الدستورية، ورفضهم للانقلاب عليها.

وكان رئيس وزراء قطر أطلق تصريحات مسبقة حول المبادرة الخليجية لتسوية الأمر في اليمن تنقصها الكياسة واللباقة السياسية وكل ذلك حسب سياسيون جاء فقط بغرض إفشالها.